مؤسسة الطريق

الموت في المدينة

EGP65.00

غبار الموت في كل مكان
في العالم .. ف الكنيسة، بالنظر الى سفر ارميا والى ماتكلم به ارميا الى عصر كان كثير الشبه بعصرنا هذا. كما تعلمون، يلقب ارميا”النبي الباكي” إذ نجده يبكي وينوح على شعبه. ويتوجب علينا ان نتبنى موقفه هذا: علينا ان نبكي وننوح على الكنيسة، إذ قد ابتعدت وانصرفت عن الله، ونبكي ايضاً على المجتمع الذي حذى حذوها.

متوفر في المخزون

معلومات إضافية

المؤلف

فرنسيس شيفر

المترجم

شيرى عوض

الناشر

سامي فوزي

ISBN

978-977-387-172-0

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “الموت في المدينة”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.